تقارير

البحقيري :جامعة مصر للعلوم والتكنولوچيا تسير عكس تيار الأمن القومي… وقبلت قضيتها استجابة لتعليمات الرئيس

في ظل تعليمات وتوجهات القيادة السياسية برئاسة الرئيس عبدالفتاح السيسي حول ضرورة المشاركة والمسئولية الإجتماعية لجميع فئات وأطياف المجتمع لضرورة التصدي للفساد والفاسدين بكافة أشكاله وأساليبه وأدواته وهو الأمر الذي أعطانا الدافع لتولي قضية التعليم خاصة التعليم الجامعي تحديدا مكافحة فساد جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا والتي تعد من قضايا الأمن القومي الإجتماعي للحفاظ على بناء الإنسان المصري خاصة الشباب في ظل إتجاه الدولة للاهتمام بخلق المناخ والبيئة المناسبة للشباب لزيادة وعيهم التعليمي والثقافي

ومن جهته صرح المستشار أحمد حمزة البحقيري المحلل السياسي و القانوني والمحامي بالنقض بأنه حريص على تولي كافة القضايا التي تتعلق بالأمن القومي الإجتماعي استجابة لتعليمات الرئيس السيسي من أجل الحفاظ على الأمن والسلم المجتمعي والمساهمة في تنمية المجتمع المصري من خلال مكافحة الفساد والمفسدين

وأوضح البحقيري أن توليه لقضية جامعة مصر للعلوم والتكنولوچيا ميراث الدكتورة سعاد كفافي جاء بعد دراسته لها دراسة جيدة ووجد أن هذه القضية قضية رأي عام وأمن قومي اجتماعي في ظل تلاعب رئيس الجامعة والمسئولين بمستقبل شباب مصر من خلال تزوير شهايد الثانوية العامة لبعض الطلبة لإدخالهم على حساب طلبة آخرين أحق ومن خلال مخالفات جسيمة للمستشفى الخاصة بالجامعة تأتي على رأسها عدم وجود ترخيص لها فضلا عن وجود العديد من الشكاوي والحالات التي أكدت وجود إهمال في الرعاية الصحية لها والتي تسببت في وجود العديد من حالات الوفاة وهو ما يمثل خطرا حقيقيا على صحة المواطن المصري وبالتالي يعد هذا الأمر مخالفة صريحة للأمن القومي الإجتماعي حيث تتلاعب بصحة المواطن التي هي على رأس إهتمامات الدولة وتوجيهات القيادة السياسية برئاسة الرئيس السيسي

ولفت البحقيري أيضا أن الرئيس السيسي كان خير دافعا له عندما قال إن الجميع يرى الباطل ويصمت عليه وبالتالي من هنا تحرك البحقيري استجابة للرئيس وضميره المهني بأن يتولى هذه القضية ليضع كافة الحقائق والوقائع التي ثبتت بأنها مزورة ومتلاعب بها بل وتهدد مستقبل الشباب وحياة صحة المواطن المصري أمام الجهات المعنية على رأسها رئاسة الجمهورية والرقابة الإدارية والنائب العام

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: