اقتصاد

 وزير الاتصالات يشهد توقيع تفاهم لتدشين الأكاديمية المركزية لتدريب الشباب على مجالات التحول الرقمى مع شركة هواوى تكنولوجيز العالمية

كتب ابراهيم احمد

      شهد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بحضور  مارك شومان نائب رئيس شركة هواوى العالمية مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين المعهد القومي للاتصالات NTI وشركة هواوى تكنولوجيز العالمية لاعتماد المعهد مركزاً قومياً لإعداد أكاديميات متخصصة في التحول الرقمي، وإطلاق برنامج دورى هواوى للمحترفين للتدريب على مجالات التحول الرقمى.
وقع مذكرة التفاهم الدكتورة ايمان عاشور رئيسة المعهد القومى للاتصالات و فينسنت صن الرئيس التنفيذى لشركة هواوى مصر.
تهدف مذكرة التفاهم الي قيام الاكاديمية الجديدة بإعداد 200 مدرب على مستوى الجمهورية خلال عام في المجالات المختلفة للتحول الرقمى والتي تشمل: شبكات المحمول من الجيل الرابع والخامس، وشبكات الاتصالات السلكية واسعه النطاق، وشبكات الألياف الضوئية، بالإضافة الى أمن المعلومات والشبكات، والذكاء الاصطناعى، وعلوم البيانات الكبيرة، والحوسبة السحابية، كما تهدف مذكرة التفاهم الى تدريب حوالي 10000 شاب على هذه التقنيات المتقدمة سنوياً على مستوى الجمهورية من خلال مجمعات الابداع، ومراكز التدريب التابعة لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، بالإضافة الي الأكاديميات الأخرى التابعة لشركة هواوى العالمية، ويحصل المتدرب بعد اجتياز التدريب والاختبارات على شهادة دولية معتمدة تؤهله للعمل داخل مصر أو خارجها في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المختلفة.
وفي هذا السياق أكد الدكتور عمرو طلعت على ثقته الكبيرة في الشباب المصرى القادر على استيعاب أحدث التقنيات التكنولوجية المتلاحقة باقتدار وسرعة، والتفاعل مع هذه التكنولوجيات الحديثة وخوض سوق العمل، مضيفاً اننا نتطلع لجني ثمار هذا التعاون لبناء قدرات الشباب المصري، وتعميق الخبرات ومنظومة الكفاءات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر.
وأشاد السيد الوزير بالتعاون البناء مع شركة هواوى تكنولوجيز العالمية، وحرصها على مساندة خطط التحول الرقمى في مصر. مضيفاً أن مصر الرقمية لها أركان عديدة منها الخدمات الحكومية التي سيتم تقديمها للمواطنين بالنظام الرقمى، وذلك في عدة مجالات منها الصحة والتعليم والمدن الذكية وغيرها، الى جانب اتخاذ القرارات من خلال منظومة الذكاء الاصطناعى. مشيراً الى ان وزارة الاتصالات تساعد الشباب على تنمية الفكر الابتكاري والعمل الخلاق والأداء بشكل مختلف، وتطويع التكنولوجيا لمواجهة التحديات المجتمعية والتنموية التي تواجه بلادنا، وذلك من خلال إطلاق المبادرات والمشروعات التي تقوم بها الوزارة.
من جانبه قال مارك شومان نائب رئيس شركة هواوى العالمية ” أن مصر هي سوق استراتيجية مهمة لشركة هواوى ونحن حريصون على دعمها في تنفيذ خطتها في التحول الرقمى. حيث قامت شركة هواوى بتدشين أول اكاديمية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في نهاية عام 2018، وبحلول نهاية فبراير 2020 كانت هواوى قد دشنت 47 أكاديمية تكنولوجية في مصر، ونهدف إلى زيادة عدد أكاديميات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات إلى 100 بحلول نهاية هذا العام. وأعتقد أن تعاون هواوى مع المعهد القومي للاتصالات NTI في أكاديمية تكنولوجيا المعلومات والاتصالات سوف يقوم على التدريب المستمر للشباب المتميزين في هذا المجال على المدى الطويل، وهذا سوف يوفر مواهب كافية لدعم التطور الاقتصادى السريع والتحول الرقمى في مصر وتحقيق الاستراتيجية الوطنية 2030″.
هذا وتنص مذكرة التفاهم على التعاون بين الجانبين في إطلاق بوابة اليكترونية على شبكة المعلومات الدولية الانترنت لإتاحة أكثر من 20000 فرصة تدريبية للشباب للتدريب أون لاين على مدار العام، حيث يستطيع الشباب من كافة التخصصات من خلال هذه البوابة التسجيل في الدورات التدريبية المختلفة كل 3 شهور، وذلك في اطار برنامج “دورى هواوى للمحترفين” الذي يستهدف تدريب الشباب على مستوى الجمهورية من خلال مشاركتهم في البرامج تدريبية والمسابقات الدورية، وتدريب المتميزين منهم، حيث سيتم من خلال هذا البرنامج تقديم منح تدريبية ومكافئات للشباب المتميزين بالتعاون بين شركة هواوى والمعهد القومي للاتصالات، الامر الذي يسهل الحصول على فرص توظيف متميزة للشباب.
هذا ومن المقرر وفقاً لبنود مذكرة التفاهم تدريب الشباب باستخدام أحدث الوسائل الرقمية التفاعلية في جميع محافظات الجمهورية كما سيقوم خبراء المعهد القومى للاتصالات بالتعاون مع شركه هواوى بإعداد محتوى باللغة العربية للبرامج التدريبية المختلفة للشركة في جميع مجالات التحول الرقمى وسيتم طرحها في صورتها الرقمية مجانا للشباب.
كما تنص الاتفاقية على قيام شركه هواوى تكنولوجيز بتنظيم مجموعة من البرامج والمسابقات التحفيزية للشباب والتي تشمل: رحلات علمية خارجية وجوائز مالية، ونحو 900 فرصة عمل للشباب المتميزين من خريجى البرامج التدريبية المختلفة.
الجدير بالذكر أن المعهد القومى للاتصالات يضم حالياً حوالي 20 مدرب وخبير متخصص في تقنيات التحول الرقمى المختلفة تم اعدادهم على أعلى مستوى من خلال خبراء دوليين بالتعاون مع شركة هواوى تكنولوجيز العالمية.
هذا كما يتولى المعهد القومى للاتصالات من خلال هذه الاتفاقية متابعة وتقديم كافة صور الدعم الفني للأكاديميات ومجمعات الابداع ومراكز الشباب المختلفة المنتشرة في معظم انحاء الجمهورية، ومن المخطط خلال السنوات القادمة ان يثمر هذا التعاون عن توفير المزيد من فرص التدريب المتميز للشباب ليغطى كافة أنحاء الجمهورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: