تقارير

موسى مصطفى رئيس حزب الغد : مبادرة القاهرة أخذت الصبغة الدولية وأحرجت تركيا وقوى الشر

أشاد المهندس موسى مصطفى موسى بمجهودات الدولة المصرية والقيادة السياسية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي تجاه القضية الليبية وما أجري من محادثات في القاهرة من قبل المسئولين الليبيين على رأسهم قائد الجيش الليبي المشير خليفة حفتر ورئيس البرلمان الليبي المستشار عقيلة صالح والتي أسفر عنها مبادرة شاملة كاملة أحرجت تركيا وقوى الشر لانها مبادرة تدعو إلى احترام كافة جهود المبادرات الدولية والأممية من خلال إعلان وقف إطلاق النار اعتبار من الساعة السادسة يوم 8 يونيو 2020 وإلزام كافة الجهات الأجنبية بإخراج المرتزقة الأجانب من كافة الأراضي الليبية وتفكيك الميليشيات وتسليم أسلحتها حتى يتمكن الجيش الوطني الليبي بالتعاون مع الأجهزة الأمنية من الاطلاع بمسئوليتها ومهامة العسكرية والأمنية في البلاد بجانب استكمال أعمال مسار اللجنة العسكرية 5 + 5 بجنيف برعاية الأمم المتحدة وبالتالي فإن أي رفض من حكومة الوفاق القطرية التركية سيجعل الجميع ينقلب ضدها وستخسر كل شيء وهنا يتضح ذكاء المبادرة وبوادر نجاحها

وألمح موسى إلى ان المبادرة تشمل أيضا حل سحري للأزمة من خلال مسارات متكاملة على كافة الأصعدة السياسية والأمنية والاقتصادية و ضمان التمثيل العادل لكافة أقاليم ليبيا الثلاث في مجلس رئاسي ينتخبه الشعب تحت إشراف الأمم المتحدة لإدارة الحكم في ليبيا للمرة الأولى في تاريخ البلاد ومن ثم الانطلاق نحو توحيد المؤسسات الليبية وتنظيمها بما يمكنها من أداء أدوارها كما هو الحال في مصر لان نجاح اي دولة يتربط على أن تكون دولة مؤسسات لها خطط ورؤى واستراتيجيات واضحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: