تقارير

قصة العصيان… بقلم / نعمة الشيخ

مسكت ب اقلامي كي اكتب اليك فلم استطع الكتابه ف
اقلامي افرغت احبارها حتي لا اكتب ويدي توقفت عن الحركه ولا تريد ان تمسك القلم حتي لا اكتب اليك وعقلي توقف عن التفكير ولا يريد أن يمنحني بعض الأفكار التي سوف اكتبها كي تسامحني وحاولت ان اصرخ بهم حتي يتواقفو عن عصياني وينفذوا اوامري فصرخت بهم ولكن وجدت صوتي لايخرج من فمي ف لم أستطع النطق ف جلست لكي ابكي لاني اغضبتك مني فلم استطع البكاء ف عيني رافضه ان تبكي وعصيت امري فنظرت الي السماء ل ادعو الله ان تغفر لي فلم استطع الرؤيه و رأيت الظلام يحيط بي ف أدركت أن عيناي لم أعد ابصر بهم وحتي اذني لم اعد اسمع بها شي وانقطع عني صوت الحياه جميعهم غاضبون مني ولايريدون ان يطيعوا اوامري الكل يقف معك ضدي واعلنوا العصيان عليا من اجلك وجلست وانا عاجزه عن فعل اي شي ف رأيت قلبي يقول لي انا اعلم ماتشعري به لأنك تحبيه وسوف افعل المستحيل حتي تعودي اليه فهيا بنا فذهبت الي اصدقائك وطلبت منهم ان يجعلوك تسامحني ف انصرفوا عني في غضب فذهبت الي عملك ف رأيت الكل يبتعد عني ويمنعونه من الوصول اليك فتركتهم و ذهبت الي بيتك ورايتك تجلس مع والدتك تشاهد التلفاز وعندما رأيتني ذهبت الي غرفتك وانت غاضب فاقتربت من والدتك وانا ابكي وجلست امامها فنظرت إلي وقالت لي ماذا فعلت ايتها الفتاه الغبيه ف ولدي غاضب منك فقلت لها اعلم لقد اخطأت في حقه وهو لا يريد أن يسامحني فاقتربت مني وقالت اتحبيه وقلت لها انا اعيش الحياه فقط له فوضعت يدها فوق رأسي في حنان وقالت سوف اصلح بينكم ولكن اريدك ان تحافظي علي حبك له وان تجعلي السعاده تحيط به ف ولدي رجل ولكن بداخله طفل لايكبر ف اريدك ان تتعلمي كيف تراعيه فنظرت إليها وقلت اعدك يا امي ان افعل كل ما قلتيه ولكن اريد ان اتحدث إليه فقامت وادخلتني الي غرفتك ورايتك تجلس ولاتريد ان تنظر لي ف والدتك قالت لك ياولدي انت تحبها سامحها من أجلي فنظرت لي وعيناك تعاتبني في صمت علي ما فعلت بك ف اقتربت منك وامسكت يدك وقلت لك انا اشعر بك و اعلم حجم الألم الذى تسببت به لك و اعلم انني اغضبتك ولكن انت كل الدنيا لي فغيرتي عليك هي سبب غضبك مني فسامحني وعد لي ف انا احبك واريد ان اخفيك عن عيون كل النساء افعل اي شي ولكن لاتبتعد عني وتتركني انظر الي حبييي وابتسم ف الاحزان لا تليق بك وتوقف عن عقابي ب صمتك وابتعادك عني ف تقول والدتك يابني اغفر لها فهي تحبك واصابها جنون عشقك فلا تلوم علي العاشق عندما يغار
فتنظر لي وتقول سوف امنحك فرصه اخري
ف احتضنتك بقوه وانا سعيده مثل الأطفال وقلت لك
هناك مقوله شهيره عن الحب تقول
بعض قصص الحب تحتاج الي فرصه ثانيه اما لتثبت قوتها او لتؤكد فشلها
ف امنحني تلك الفرصه .
واعدك انني لن اجعلك تغضب مني مره اخري .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: