تقارير

وائل الشهاوي :أردوغان ستكون نهايته في سرت والجفرة وشعوب العالم تكرهه

 

صرح العقيد وائل الشهاوي المحلل السياسي والأمني بأن سياسات أردوغان العدائية أصبحت واضحة للعيان وعلى كافة الأصعدة وليست على الصعيد الداخلي فقط بل على الصعيد الخارجى مما تسبب في غضب شعوب العالم الذي يدين عنجهية وأرعنة الإرهابي أردوغان الذي يظن أنه قادر على صنع كل شيء وربما بالمثل البلدي كدا اللي حضره كعفريت معرفشي يصرفه وخرج عن طوعهم

وأكد الشهاوي على أن امتداد الغضب والرفض وصل للعديد من شعوب العالم التى باتت ترى أن أردوغان يسعى لإبادة البشرية من خلال إشعال حروب والإرهاب والدم والفوضى

وأكد الشهاوي على أن إصرار أردوغان على الإقتراب من سرت والجفرة ستكون نهايته الحقيقية فأردوغان من الواضح يريد التعجيل وبأقصى سرعة بنهايته فهو مصمم على فتح كل الجبهات ضده جبهة شرق المتوسط والاتحاد الأوروبي وأمريكا والتي وقعت ولأول مرة منذ نهاية الثمانينات إتفاقية عسكرية مع قبرصمما يؤكد على أن الولايات المتحدة رفعت يدها عنه في ظل إصراره على السلاح الروسي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: