تقارير

محمود القصاص : الألعاب الإلكترونية باتت خطرا يهدد صحة وسلامة أطفالنا

صرح المهندس محمود أسامة القصاص نائب رئيس حزب الغد للمشروعات المتناهية الصغر والخبير الإقتصادي بأن قيام عددا من الأطفال بالإنتحار نتيجة تأثرهم بالألعاب الإلكترونية دق ناقوس الخطر تجاه هذه الألعاب وتأثيرها السلبي على أطفالنا

وألمح القصاص إلى أن هذه الألعاب تتسبب في إصابة أطفالنا وميلهم للعزلة والتوحد وإصابة نظرهم بالضعف نتيجة الجلوس فترة طويلة أمامها

وأكد القصاص على أن هذه الألعاب أيضا تستخدم في العمليات الإرهابية من خلال تنفيذ تكتيكات العمليات ونقل التعليمات بين الإرهابيين من خلال المحادثات التي تتم عبر الألعاب الإلكترونية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: