تقارير

حسن ضوة :  أردوغان يسرق الثروات العربية لصالح الماسونية العالمية

 

صرح المهندس حسن ضوة الأمين العام لحزب الغد بمنيا القمح بأن مرتزقة الاحتلال التركي التابعين لما تسمى “فرقة الحمزات” الإرهابية وهي من أهم أدوات أردوغان لسرقة ثروات سوريا من مال وذهب وبترول قاموا خلال الساعات الماضية بسلب ونهب منازل المواطنين من أموال وأثاث وأدوات منزلية في عدد من القرى التابعة لمنطقة عفرين بريف حلب الشمالي وذلك بعد أن قاموا بخلع أبواب عدد من المنازل أو الدخول اليها بقوة السلاح بوجود الأهالي فيها.

وطالب ضوة الدول العربية بقطع العلاقات مع تركيا لحين تطهيرها من زعيم داعش والإرهاب أردوغان لأن كل مهمته هي سرقة الثروات العربية من خلال التنظيمات الإرهابية لصالح الماسونية العالمية

وأعلن ضوة أن هناك تصعيد أوروبي وشيك ضد أردوغان نهاية أغسطس المقبل بسبب تهديداته للدول الأوروبية بورقتي اللاجئين وداعش ومحاولة الإعتداء على حصص الغاز والبترول لقبرص واليونان في شرق المتوسط فضلا عن عدم التزامه بما توصل إليه اتفاق برلين تجاه الأوضاع المتأزمة في ليبيا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: