تقارير

تسع طوابق..للكاتبة / نعمة الشيخ

 

اتصلت بك يا حبيبي في الصباح كي اخبرك انني اريد الحضور الي منزلك في المساء فوافقت وذهبت الي المنزل الذي تقطن به ولكنك تقطن في منزل به تسع طوابق وانت تقطن في الدور الأخير وقفت أمام منزلك و صعدت اول طابق وشاهدت إمرأة كبيره بالعمر تقول لي لا تصعدي يا ابنتي إليه عودي من حيث اتيتي فسوف تبذلين مجهود دون فائده ولن يهتم بك فهو قاسي القلب انا اعلم عنه كل شئ منذ ان كان شابا صغير فهو لديه مغامرات مع كل النساء و انتي مازلتي فتاه صغيره لا تعلمي شيئا ب الحياه انا اريد ان احميكي منه فانتي مثل ابنتي ولكني نظرت إليها وضحكت بسخريه وقلت انت لا تعرفي حبيبي مثل ما اعرفه اتركيني اصعد اليه وتركت تلك السيده وصعدت الي الطابق الثاني وعند صعودي شاهدت إمرأة اخرى تقف وهي تشرب السيجار وتنظر الي وتقول لا تصعدي إليه لقد دمر حياتي احببته بشدة وتركني احترق مثل السيجار الذي اشربه الان و يتصاعد دخانه من فمي فنظرت إليها وقلت انتي من احرقتي نفسك لا تلومي عليه فهو مثل طفل كان يريد إمرأة تعتني به وتتحمل اخطاءه وتغفرها وانتي لم تفعلي ذلك ومن أجل ذلك تركك لا تظلمي حبيبي معك اتركيني أصعد إليه وتركت تلك المرأة وصعدت الي الطابق الثالث فرأيت إمرأة تجلس علي السلم وشعرها غير مهذب وبملابس النوم تجلس وفي يديها كأس به خمر تحتسيه وتنظر الي وهي تمنعني من الصعود اليك وتقول لي لا تصعدي إليه فهو من جعلني احتسي الخمور كل مساء كي انسى ما فعل بي بعد ان جرحني فنظرت إليها وانا اشفق عليها مما وصلت اليه وقلت لها كان يجب عليكي ان تدمني ذلك الرجل العظيم كان يجب أن تدمنيه هو وتجعليه هو محور حياتك هو رحل عنك لان حبك لم يكن كافيا كي يتمسك بك اتركني أصعد الي حبيبي وصعدت للطابق الرابع والتقيت بإمرأة آخري تقول لي لا تصعدي إليه انا خائفه عليكي فهو مثل الذئب يتقرب منك ويصنع كل الحيل للوصول اليك وبعد ذلك يتركك تتعذبين فغضبت من حديثها عنك واقتربت منها وقلت لها حبيبي ليس من ذلك النوع الذي تتحدثين عنه لاتسيئ إليه فهو مثل الفارس يحمي ويحافظ علي الجميع انتي لاتعرفيه جيدا مثلي اتركيني أصعد الي حبيبي فانا لا اريد الاستماع الي حديثك واتركها واصعد الى الطابق الخامس فتقابلني إمرأه آخرى تقول لي لا تصعدي إليه لقد وعدني بالزواج واخلف وعده معي فنظرت إليها وقلت لها هو لن يخلف وعده مهما حدث مع أحد وكان سيتزوجك لو كان وعد بذلك فحبيبي رجل صادق لا يخلف الوعود اتركني اصعد اليه ولا تخدعني بحديثك واصعد الي الطابق السادس والتقي بامرأه آخري تقولى لي لا تصعدي اليه فهو كان يحب صديقتي ويحبني ايضا في ذات الوقت هو رجل ظالم فقلت لها انتي تتحدثين عن رجل لايستطيع ان ينام الليل وهو يشعر بظلم احد كيف تقولى ذلك علي حبيبي انتي كاذبة اتركيني أصعد إليه واترك تلك المرأه واصعد الي الطابق السابع واشاهد إمرأة اخرى تقف امامي وتقول لي لا تصعدي اليه فهو من فرق بيني وبين حبيبي ف ذلك الرجل كان يعشقني وانا كنت ارفض حبه وهو من جعل قصه حبي تنتهي حتي يحصل علي فنظرت إليها وقلت كيف تقولين ذلك علي حبيبي هو لا يحب حبيبة رجل آخر يكفيكي كذبا وافتراء عليه وتركتها وصعدت إلي الطابق الثامن فرأيت إمرأة آخرى تقول لي انا اعشقه بجنون وهو لا يلتفت لي وفعلت المستحيل حتي احصل عليه و هو لايهتم فقلت لها اعتذر منك ياسيدتي اذا جرحت مشاعرك بعدم اهتمامه بك فهو لا يستطيع أن يلعب بمشاعر أحد ويوهمك بالحب وهو لا يحبك وتركتها وصعدت إلي اخر طابق الذي تسكن به يا حبيبي لقد وصلت اليك اخيرا فرايتك تقف أمام باب منزلك تفتح ذراعيك وتاخدني بين احضانك وتقول لي كل تلك القصص التي سمعتها عني ليست حقيقه وهؤلاء السيدات جميعهم اصدقائي ولقد اتفقت معهن ان يقولن لك تلك القصص الوهمية عني حتي اثبت لهن انك تعشقيني بجنون ولن تصدقي اي شئ عني يا حبيبتي لقد ربحت الرهان معهن في انك تعشقيني مثلما اعشقك
فنظرت إليك وقلت انت لا تحتاج ان تفعل ذلك حتي تتأكد من حبي وعشقي لك اريدك ان تعلم شئ لو تحدث كل العالم عنك بسوء سوف اكذبهم جميعا لأنني اعشقك بجنون .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: