اقتصاد

“بريميوم كارد” تعلن إتمام المرحلة الثالثة من برنامج سندات التوريق بقيمة 182 مليون جنيه بنجاح

كتب ابراهيم احمد

  أعلنت شركة بريميوم إنترناشيونال لخدمات الائتمان “بريميوم كارد” عن إتمام ثالث عملية توريق ضمن برنامج سندات التوريق قصيرة الأجل الذي تبلغ قيمته الإجمالية ٢ مليار جنيه.
وقد تم إطلاق الشريحة الثالثة من البرنامج بقيمة 182 مليون جنيه وهي مكونة من شريحة إستحقاق واحدة مدتها 10 أشهر مدعمة بقاعدة راسخة من ارصدة بطاقات العملاء.
وحصل الإصدار على تصنيف Prime 1” “بواسطة مكتب الشرق الأوسط للتصنيف وخدمات المستثمرين والممثل الإقليمي لمؤسسة موديز ” MERIS ” – وهو نفس تصنيف الإصدارين السابقين – وهو أقوى تصنيف جدارة ائتمانية في سوق السندات المصري.
ويأتي التصنيف استنادا على تقييم ” MERIS” الأئتماني والذي يأخذ في الاعتبار عدة معاير أهمها وجود قاعدة بيانات كبيرة تتمثل في 49 ألف عقد مما يجعل معدل تركيز الائتماني للفرد لا يتجاوز 0.03%، بالإضافة إلى أرصدة بطاقات العملاء مدعومة بايصالات ضمان تغطي الحدود الائتمانية الممنوحة للعملاء، هذا بجانب خبرة الشركة الطويلة وكفاءة نظام التشغيل بالإضافة الى تطبيق إجراءات فعالة للمتابعة والتحصيل.
هذا ويُعد البرنامج هو الأول من نوعه في مصر، والذي حصل على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية بموجب القانون رقم (172) لسنة 2018 لعمليات التوريق قصيرة الأجل”.
وحقق الطرح الثالث نسبة نجاح تصل إلى 100 % وشارك فيه عدد من المؤسسات الاستثمارية المعروفة مثل المجموعة المالية هيرميس والبنك العربي الأفريقي الدولي وإيجي بنك وهو ما يعكس ثقة السوق في قوة المركز المالي للشركة.
وفي تعليقه على عملية الإصدار، صرح بول أنطاكي، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة بريميوم إنترناشيونال قائلاٌ: ” نشعر بالفخر لإتمام الإصدار الثالث من برنامجنا لسندات التوريق بعد خمسة أشهر فقط من إتمام عملية الإصدار الثانية.
عائدات عملية التوريق سوف تستخدم في ترسيخ مكانة الشركة في قطاع الخدمات المالية غير المصرفية (NBFS) من خلال دعم استراتجيتها التوسعية الطموحة للعام 2020-2021، من خلال عدد من مشاريع التكنولوجيا المالية “Fintech” المبتكرة الجديدة والمخطط إطلاقها في المستقبل القريب.
وخلال السنوات الماضية، سجلنا نجاحا في تعزيز مكانتنا وقوتنا ككيان ناجح وذلك نتيجة لتبني نموذج عمل مرن واستيعاب لأساسيات ومتطلبات السوق.”
“وفي هذا الصدد، تطلق الشركة العديد من المنتجات والخدمات الجديدة لدعم خطة مصر لتعزيز القوة الشرائية والاستهلاكية للمواطنين، لا سيما في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد COVID-19.
وأضاف بول انطاكي أنه ومع تطلع بريميوم كارد نحو المستقبل، تسعى الشركة جاهدة للحفاظ على دور قيادي بين الشركات العاملة في القطاع الخاص بجانب العمل على دعم نشر مفهوم الشمول المالي في مختلف قطاعات الاقتصاد الوطني.”
ومن جانبه علق رامي أنطاكي المؤسس المشارك وعضو مجلس إدارة شركة “بريميوم كارد” على الإصدار قائلا ” نحن نؤمن إيمانًا راسخًا بالإمكانات الكبيرة لسوق الائتمان من خلال طرح أدوات مبتكرة جديدة، بما يتماشى مع التوجه العام لهيئة الرقابة المالية (FRA) وتوجهات القطاع المالي المصري، مشيرا إلى أن السندات قصيرة الأجل توفر بدائل تمويلية وتعد أفضل أداة تمويل للشركات المالية غير المصرفية مثلنا “.
وأضاف أنطاكي قائلا ” يشرفنا أن نوحد جهودنا مرة أخرى مع الشركات الشهيرة وذات الخبرة الطويلة المقدمة من المجموعة المالية هيرميس، البنك العربي الأفريقي الدولي ومكتب الدريني للمحاماة لإتمام عملية التوريق، مشيرا إلى أنه مع هذا الفريق الموهوب استطعنا تمهيد الطريق لأول توريق قصير الأجل، ليس فقط من حيث المدة، ولكنه أيضًا الأول في مجال التمويل الاستهلاكي. ونحن نتطلع إلى مواصلة التعاون فيما يتعلق بالإصدارات المتبقية من برنامجنا بقيمة 2 مليار جنيه مصري.”
قام تحالف مكون من مجموعة من المؤسسات المالية، والمصرفية والقانونية بالتعاون على إتمام عملية التوريق قصيرة الأمد والتي تصل مدتها إلى عامين. وقام كل من البنك العربي الأفريقي الدولي والمجموعة المالية هيرميس مجتمعين بدور المرتب العام للإصدار، كما اشتركوا كضامني تغطية الاكتتاب بالتعاون مع إيجي بنك، كما قامت المجموعة المالية هيرميس بدور المستشار المالي ومدير ومروج الإصدار. بالإضافة إلى قيام البنك العربي الأفريقي بدور متلقى الاكتتاب وأمين الحفظ بينما قام مكتب الدريني وشركاه للمحاماة والاستشارات القانونية بدور المستشار القانوني وقام مكتب حازم حسن بدور مراقب الحسابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: