تقارير

الأزهر عن صرف ما يسمى بـ”معاش المطلقات”: غير حقيقى

قال الدكتور عباس شومان، وكيل الأزهر الشريف، إن ما يروجه البعض ويتداول عبر مواقع التواصل ما يسمونه معاش للمطلقات قرره فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب قدره 1500 جنيه، وادعاء صرف إحداهن له ويعلنون عن قائمة مستندات مطلوبة للراغبات فى صرف المعاش، يؤكد الأزهر الشريف بأن هذا الكلام لا أصل له وهو كذب محض، وتلاعب بمشاعر الناس واستغلال لمعاناة فئة أحوج ما تكون لمد يد العون لها وتخفيف آلامها.

وأضاف “شومان” أن دور الأزهر يقتصر على مساعدة الفقراء والمساكين من خلال بيت الزكاة والصدقات المصرى أو الحسابات الخاصة بمشيخة الأزهر، وأن صرف المعاشات بكل أنواعها لا يدخل فى اختصاصات الأزهر، ولذا فإن الأزهر الشريف يحتفظ بحقه فى اتخاذ الإجراءات اللازمة لملاحقة هؤلاء الكاذبين الذين اعتادوا افتعال أمور من شأنها إرباك الناس كلما تواردت الأنباء عن نجاح زيارة للإمام الأكبر للخارج.

وتابع شومان قائلاً: “أذكر هؤلاء بنص المادة رقم مادة 188 من قانون العقوبات: يعاقب بالحبس مدة لا تجاوز سنة وبغرامة لا تقل عن خمسة آلاف جنيه ولا تزيد على عشرين ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من نشر بسوء قصد أخبارا أو بيانات أو إشاعات كاذبة أو أوراقا مصطنعة أو مزورة أو منسوبة كذبا إلى الغير، إذا كان من شأن ذلك تكدير السلم العام أو إثارة الفزع بين الناس أو إلحاق الضرر بالمصلحة العامة.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: