من نحن

مجلس حكماء المسلمين يقرر عقد مؤتمر عن المنصفين من الغرب في أكتوبر

ترأس فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، رئيس مجلس حكماء المسلمين، اليوم الخميس، في العاصمة البريطانية لندن، الاجتماع الدوري لمجلس حكماء المسلمين، والذي يتزامن مع مرور أربعة أعوام على تأسيس المجلس، كما يتزامن مع اختتام فعاليات منتدى شباب صناع السلام الذي نظمه المجلس بالتعاون مع الأزهر الشريف والكنيسة الإنجليكية في بريطانيا.

وصرح الدكتور على النعيمي الأمين العام للمجلس، بأن الاجتماع استعرض مواضيع عدة، من أهمها ما تحقق من نتائج خلال منتدى “شباب صناع المستقبل”، وأبدى الأعضاء سعادتهم بما تحقق خلاله من حوار واحتكاك مباشر بين شباب الشرق والغرب وأكدوا على أهمية استمرارية مثل هذه المبادرات.

وأوضح “النعيمي” أن المجلس أقر تنظيم مؤتمر يعقد في العاصمة المصرية القاهرة في أكتوبر المقبل يتعلق بالمنصفين من الغرب للإسلام يجمع العلماء والمفكرين من الغرب ممن كتبوا عن الإسلام، وكذلك يشمل نخبة من المفكرين والعلماء المسلمين للتباحث بالمسئولية الملقاة على الجانبين بشأن الصورة الحقيقية للإسلام، باعتباره دين المحبة والتسامح والتعايش المشترك.

وأشار “النعيمي” إلى أن المجلس ناقش مواصلة لقاءات الحوار مع مجلس الكنائس العالمي وجمعية سانت إيجيدو، وتم اعتماد برامج لاستمرارية مثل هذه اللقاءات، كما اعتمد المجلس مجموعة من المشاركات الدولية في أفريقيا وآسيا، واعتمد برنامج في أفريقيا.

وأضاف أن المجلس ناقش مجموعة من التحديات التي تواجه المسلمين في العالم واقترح إطلاق مبادرات بحسب المنطقة التي تواجه هذه التحديات، كما تم اعتماد تسجيل مجلس حكماء المسلمين كهيئة دولية معتمدة عالميا ليتمكن من القيام ببعض الأدوار التي تحقق الأهداف التي أسس من أجلها.

وأعلن الأمين لمجلس حكماء المسلمين أن الاجتماع اعتمد عددا من الأسماء للانضمام إلى عضوية المجلس وسيتم التواصل معهم، للمشاركة – بإذن الله – في الاجتماع المقبل للمجلس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: