محافظاتمن نحن

محافظ الشرقية يستجيب لشكوى أهالى قرية ميت سهيل التابعة لمركز ومدينة منيا القمح ‏عبر “الواتس أب ” ‏

كتب : ثروت عربان _ حسنين شبانه

فى إستجابة سريعة من الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية لشكوى أهالي قرية ميت سهيل ‏التابعة لرئاسة مركز ومدينة منيا القمح والواردة عبر الواتس آب بخصوص وجود مبنى تابع ‏لهيئة التأمين الصحى بالقرية مغلق ويطالبون بإستغلال المبنى (مستوصف ‏طبى) لخدمة أهالى القرية.‏

وجه المحافظ  مدير إدارة المتابعة الميدانية بفحص الموضوع بالتنسيق مع الهيئة العامة للتأمين ‏الصحى بالشرقية لإتخاذ اللازم وتلبية مطلب أهالي القرية.

وتنفيذاً لتوجيهات محافظ الشرقية قامت إدارة المتابعة الميدانية بالنزول إلى قرية ميت سهيل ‏ومعاينة المبنى على الطبيعة وتبين أن المبنى عبارة عن هيكل خرسانى مسلح مبنى بالطوب ‏الأحمر كامل التشطيب من الخارج ومكون من دور أرضى وأربع أدوار علوية بإجمالى 168 م2 ، ‏وبمقابلة أهالى القرية أفادوا أنهم قاموا بالتبرع بالمبنى وتسليمة إلى هيئة التأمين الصحى ولم يتم ‏إستغلاله منذ 1993 حتى تاريخه ..

وبالرجوع لهيئة التأمين الصحى بالشرقية أفادت بأن المبنى ‏يتبع المنطقة الطبية بالزقازيق وقد نقلت ملكيته إلى الهيئة العامة للتأمين الصحى بالشرقية بنظام ‏التبرع لإستغلاله كعيادة للتأمين الصحى .‏

وقامت الهيئة الهامة للتأمين الصحى بإصدار تعليمات إلى المنطقة الطبية بالزقازيق بسرعة  ‏توفير الأطباء والعمالة اللازمة لتشغيل عيادة التأمين الصحى بهذا المبنى لتقديم الخدمة الطبية ‏للطلبة والموظفين وأرباب المعاشات من أهالى قرية ميت سهيل والقرى المجاورة.‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: