من نحن

محمود العسقلاني ينشر بيان تبرئة مستشفي السرطان

كتبت : أمل النبوى

تعلن اللجنة الشعبية للدفاع عن 57357 عن إرتياحها لبيان الحكومة الصادر عن وزارة الشئون الاجتماعية والذي صدر عقب فحص وتحقيقات لجنة موسعة تضم جميع الجهات الرقابية برئاسة المستشار نائب رئيس مجلس الدولة . وبهذا البيان تغلق الصفحات التي إستهدفت النشر دون وعي إجتماعى ومجتمعى وإنسانى وقانوني مما كاد أن يلحق أبلغ الضرر بالعمل الخيري بشكل عام وضرب نجاح مؤسسة 57357 بشكل خاص. والتي تحارب مرض السرطان اللعين لأطفالنا الذين يستحقون كل دعم ورعاية. وقال محمود العسقلاني منسق اللجنة الشعبية للدفاع عن 57357 بأن خمسة أشهر كانت كافيه لفحص أعمال المستشفي التى تؤدي دور بالغ الأهميه فى علاج غير القادرين لمرض لعين يحتاج لتكلفة كبيرة وهو ما شعرنا معه بخطر يتهدد هذه المؤسسة التى تعتمد علي تبرعات المصريين الذين يحبون الخير والخيريه وقد تأسست اللجنة الشعبية للدفاع عن 57357 حينما إستشعرنا ذلك الخطر الناتج عن الحملة الضارية علي هذه المؤسسة الناجحة والتي تأخذ بأسباب العلم. وقد توقفنا عن النشر حتى لا نؤثر على عمل اللجنة المشكلة من 17 عضوا برئاسة مستشار محايد يشغل موقع نائب رئيس مجلس الدولة . وقال العسقلاني بأن تحمل إدارة المؤسسة للهجوم العنيف والإتهامات غير الصحيحة والتى لا تتساند على وثائق او أدلة قاطعة كان عملا نبيلا وإنسانيا خاصة وأنه لم تتاح فرصة عادلة للرد علي هذه الحملة وسوف يؤجرون علي صبرهم وتحملهم تبعات تشويه السمعة خاصة مع أسرهم وإسناد إتهامات لو صحت لأوجبت عقابهم وإحتقارهم أمام بنى وطنهم . وأضاف علي الدكتور شريف أبو النجا مدير مستشفى 57357 أن يفخر بما جري خاصة وأن اللجنة التي أعلنت نتائجها تضم 17 عضوا لا يمكن أن يتفقو فيما بينهم علي فساد خاصة وان هناك عناصر قضائيه محايدة. ولا مجال الأن للطعن في حيادية هذه اللجنة. ونؤكد بأن المجتمع المصري لم تتغير خيريته وما زال يدعم هذه المؤسسة وغيرها من المؤسسات الخيرية رغم ضراوة الحملة بالغة الخطورة. وناشد العسقلاني كل مصري محب للخير بأن يتوجه للتبرع ودعم هذه المؤسسة حتى نضمن علاج أكبر عدد من الأطفال المصابين بهذا المرض اللعين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: