تقارير

الدكتورة أميرة فؤاد تكشف أعراض الإدمان

صرحت الدكتورة أميرة فؤاد استشاري الصحة النفسية وإخصائي تعديل السلوك والإدمان بأن معظم حالات إدمان المخدرات تبدأ عند تجربة بعض العقاقير الطبية بعد التعرض لبعض المواقف الاجتماعية، مثل الإحساس بالفشل أو الحزن الشديد، ويصبح تعاطي هذه العقاقير لدى بعض الأشخاص أمر متكرر، مما يؤدي بهم إلى الإدمان. تختلف خطورة الإدمان وسرعة التأثر به بين فرد لآخر، فبعض العقاقير مثل الهيروين والترامادول تشكل خطرًا أكبر وتؤدي للإدمان بشكل أسرع من باقي العقاقير الأخرى.

وقالت إنه عند تعاطي المخدرات، تظهر بعض العلامات والأعراض (signs of drug abuse) التي يمكن من خلالها التعرف على الشخص المدمن، وهناك بعض الأعراض الشائعة سواءً كانت مادية أو سلوكية تشير إلى تعاطي المخدرات، ولكل من أنواع العقاقير المخدرة أعراض خاصة، لكن بالطبع هناك عدة أعراض مشتركة وشائعة تدل على إدمان المخدرات، منها

وأردفت أن هناك العديد من الإشارات والأعراض التي تظهر على المدمن وهي التقلبات المزاجية حيث يعاني متعاطي المخدرات من التقلبات المزاجية المفاجئة وفقًا لحالة التعاطي، فيزداد الشعور بالحدة والعصبية لديه عند الحاجة لتعاطي الجرعات الكافية لتهدئته من العقاقير المخدرة و كذلك الإكتئاب حيث
يواجه أغلب المدمنين حالات من الاكتئاب الشديد (mental health problems) نتيجة لبعض المشاعر السلبية التي تنتج من آثار تعاطي المخدرات والتي قد تدفع بها أحيانًا إلى الانتحار

وأضافت أميرة فؤاد قائلة أن من أهم أعراض الإدمان أيضا هي العزلة حيث يميل الشخص المدمن للعزلة ويصاب بالانسحاب والرهاب الاجتماعي الناتج عن الشعور بعدم رغبة الآخرين فيه وكذلك يميل الشخص المدمن لتعاطي المخدرات حيث يصبح لدى المدمن رغبة لفعل أي شئ للحصول على العقاقير المخدرة. يشتمل السلوك الإجرامي لمتعاطي المخدرات على السرقة، بيع المخدرات، أو أي جرائم أخرى التي تنتهي بالعقوبات القانونية.

ولفتت أميرة فؤاد إلى أن من أهم علامات إدمان المخدرات هي الأرق الشديد الكثير من الأفراد ممن يتناولون الحبوب المنشطة يجدون صعوبة شديدة في النوم تحت تأثير المخدرات، كما يعاني مدمني المخدرات المهدئة أيضًا مثل الأفيون الحشيش من الأرق أثناء النوم.

وأشارت أميرة فؤاد إلى أن أهم علامات وإشارات الإدمان أيضا هي الغياب غير المبرر يعد إدمان المخدرات أمر سري للغاية لدى الكثير من الأشخاص، فيسعى الأشخاص المدمنين للحصول على جرعة المخدرات في سرية تامة بهدف إخفاء إصابتهم بالإدمان عن الجميع، خاصةً أفراد الأسرة والمقربين أو زملاء العمل.

وأردفت موضحة أننا نجد أن من أهم علامات إدمان المخدرات هي الغياب غير المبرر للشخص المدمن، فقد يختفي لساعات أو حتى لأيام بدون أي عذر واضح، فيبحث المدمن عن مكان خاص لتعاطي الجرعات اللازمة من العقاقير المخدرة

وصرحت بأن القلق من أهم الشعور الذي ينتاب المدمن فغالبًا ما يسبب إدمان أنواع المخدرات المختلفة شئ من القلق لدى المتعاطي، سواءً كان سلوكًا عصبيًا ناتجًا عن تناول بعض العقاقير بشكل مباشر، أو نتيجة للقلق من عدم توافر الجرعة القادمة، فيظل القلق واحدًا من أهم أعراض إدمان المخدرات (signs of drug addiction) الشائعة بين الكثير من المدمنين مشيرة إلى أن المدمن يعاني أيضا من تغيير المظهر الخارجي حيث أن أغلب النساء والرجال ممن يتعاطون المخدرات غالبًا ما يبدون بشكل مختلف عن حالاتهم السابقة قبل التعاطي فأنواع العقاقير المخدرة كالكوكايين أو الهيرويين قد تتسبب في الضعف العام والهزال،د أما الماريجوانا والحشيش فتؤدي لخسارة الوزن والنحافة بشكل ملحوظ.

واختتمت قائلة أن من أهم أعراض إدمان المخدرات الشائعة هي إنفاق الكثير من الأموال وطلبها على غير المعتاد وبدون أي تفسير واضح، كما أن اكتشاف فقدان المال أو أي من المتعلقات المنزلية بصورة متكررة قد يشير إلى تواجد شخص مدمن في المنزل لافتة إلى أن أخيرًا، تختلف علامات إدمان المخدرات وفقًا للفرد أو نوع المادة المخدرة وبوجه عام، يجب الأخذ في الاعتبار تغير بعض السلوكيات أو ظهور أي من العلامات الغير معتادة السالف ذكرها التي تشير إلى إدمان المخدرات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: