اقتصاد

طفرة في علاج السكر: دواء جديد آمن ..يحمي القلب والكلى.. ومفعوله يدوم “24 ساعة”

كتب إبراهيم احمد

كشف نخبة من أساتذة علاج أمراض السكر عن طفرة دوائية جديدة في مجال علاج السكر من النوع الثاني، وذلك عبر دواء جديد يجمع في قرص واحد بين مادتين فعالتين مما يتيح التحكم في مستوى السكر في الدم مع تجنب المريض لكثير من الاضرار الناتجة عن مرض السكري على المدى الطويل.

ووصف الدكتور هشام الحفناوي، أستاذ علاج أمراض السكر والأمين العام للجنة القومية للسكر، التابعة لوزارة الصحة والسكان، هذا العلاج على أنه “نقلة في علاج السكر في مصر”، موضحاً أن شركة “إيفا فارما”، أضافت مادة “ميتفورمين” الفعالة، مع مادة “دباجيفلوزين” في قرص علاجي واحد تحت مُسمى “ديافلوزيمت”، والذي يتواجد لديه مميزات عدة تجعله “نقلة في علاج السكر”.

وأضاف الدكتور هشام الحفناوي، في المؤتمر الصحفي المنعقد في أحد فنادق القاهرة للإعلان عن تفاصيل الدواء، أن أحد أهم مميزات الدواء هي قدرته على التخلص من الأعراض الجانبية المصاحبة لكثير من علاجات “السكري” مثل زيادة الوزن، ومشكلات الجهاز الهضمي.

وأشار الأمين العام لـ”العليا للسكر”، إلى أن هذا الدواء يتميز عن العلاجات التقليدية بتقديم الحماية لعضلة القلب والكلى، حيث اثبتت الأبحاث العلمية الحديثة ان مادة “دباجليفلوزين” الموجودة في عقار “ديافلوزميت” تعمل على تخفيض مستويات السكر في الدم، والتخلص منه عن طريق البول، وفي نفس الوقت تساهم بشكل كبير في تقويه عضله القلب والحفاظ على وظائف الكلي.
وأوضح أن الدواء الجديد يُساهم أيضاً بشكل فعَّال في مواجهة مشكلة زيادة الوزن التي يعاني منها مرضى السكري، حيث أن الدراسات تشير لأنه يقلل الوزن في حدود من 3 إلى 5 كيلو جرامات.

ولفت إلى أن هذا الدواء يتميز أيضاً بأن المواد الفعالة المتواجدة به تُمتص في الجسم على مدار الـ”24 ساعة”، أي أن الجرعة العلاجية له هي قرص واحد فقط على مدار اليوم وليس أكثر، موضحاً أن هذا الدواء هو الأول من نوعه في التواجد بالسوق المحلية بتلك المميزات، وأنه سيفيد المريض المصري بشدة بلا شك.

من جهتها، قالت الدكتورة ابتسام زكريا، أستاذ أمراض الباطنة والسكر في كلية الطب بجامعة القاهرة، إن الدواء الجديد سيساعد في انتظام المرضى في أخذ الجرعات العلاجية الموصوفة لهم؛ حيث أنه يضم أكثر من مادة فعالة في قرص واحد، ما يعني أن المريض بدلاً من أن يأخذ قرصين، سيأخذ قرص واحد فقط، كما أنه يمتص على مدار الـ24 ساعة، ما يعني أن مردوده على حالة المريض ستكون جيدة للغاية.

وثمَّنت أستاذ علاج أمراض الباطنة والسكر، من مفعول “ديافلوزيمت”، موضحة أن أدائه سيكون جيد جداً لمرضى السكري من النوع الثاني، كما أن سعره أقل من مثيله المستورد من الخارج، ما يمثل ميزة للمريض المصري، بأن يحصل على دواء بجودة عالية، وبسعر أقل من المستورد.

وأشارت الدكتورة ابتسام زكريا، إلى أن الدواء الجديد سيعمل على “تحسين السكر بشكل أفضل من العلاجات التقليدية المتداولة بالأسواق”.

فيما، أكد الدكتور جورج ماهر، مدير عام بشركة “إيفا فارما”، أن طرحهم للدواء الجديد يأتي في إطار حرص الشركة على تقديم كل ما هو جديد للمريض المصري، حيث تحرص على تقديم أحدث العلاجات في أسرع وقت ممكن، وبأعلى مستويات الجودة وبأسعار منافسة.

وأضاف “ماهر”، في تصريحات على هامش المؤتمر الصحفي، أن الدراسات العالمية التي تجري حالياً على المادتين الفعالتين الموجودتين في الدواء تؤكد وجود فوائد عديدة له، ليس فقط في علاج مرضى السكري من النوع الثاني، ولكنه يحمي أيضاً عضلة القلب، والكلى على سبيل المثال لا الحصر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: