تقارير

كورونا يؤجل فعاليات «الغد».. وموسى يتمنى الشفاء للأعضاء المصابين

أعلن حزب الغد الليبرالي، تأجيل الفعاليات الحزبية (الجامعة) بالمقر المركزي، لحين إشعار آخر، ضمن الإجراءات الاحترازية المتخذة جراء تفشي فيروس كورونا في موجته الثانية، منعا للإصابة وانتشار العدوى، نظرا للظروف التي يمر بها الجميع من انتشار لفيروس كورونا، والتزاما بتعليمات الحكومة المتكررة، خاصة بعد ارتفاع أعداد الحالات في فصل الشتاء الحالي، وحفاظا على سلامة أعضاء الحزب، واضعا عدة معايير لمن اضطر للحضور إلى مقر الحزب لأي سبب طارئ خلال الفترة الراهنة على رأسها الالتزام بالتبادل الاجتماعي وارتداء الكمامات وتطهير اليدين أولا بأول.

حزب الغد يوصي بالالتزام بالإجراءات الاحترازية
وتابع حزب الغد في بيان عنه، أنّه على من يحضر للمقر المركزي للحزب الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي، والالتزام بارتداء الكمامة، إلى جانب عدم المصافحة بالأيدي بين الحضور وتجنب التجمعات في غرف الحزب.

موسى يتمنى الشفاء للمصابين من أعضاء الحزب
وتقدم رئيس الحزب المهندس موسى مصطفي موسى، بخالص الأمنيات بالشفاء العاجل لكل من أصيب من الحزب بفيروس كورونا المستجد، مناشدا الجميع بالالتزام بالإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات وغسل اليدين أولا بأول وعدم التواجد في أماكن بها تجمعات بشري، وذلك لتجنب الإصابة بالعدوى.

كما ناشد موسى الجميع بالالتزام بقواعد التغذية الصحية السليمة والاهتمام برفع المناعة، إلى جانب الأخذ بكل الأسباب وعمل ما عليهم في هذه الفترة العصيبة، حتى توافر المصل الواقي للجميع، وحتى تمر فتره البرودة القادمة على مدار الشهرين التاليين طوبة وأمشير، مشيرا إلى أنّها الأجواء الأكثر مساعدة لانتشار الفيروس، بحسب الخبراء والأطباء حيث تنخفض درجات الحراراة.

12 عرض لكورونا في الموجة الثانية
وكانت منظمة الصحة العالمية حددت 12 عرضا لفيروس كورونا في الموجة الثانية، جاءت كالتالي: ألم الصدر – عدم القدرة على الكلام أو تشوش الذهن – ضيق التنفس أو صعوبة التنفس- فقدان حاستى الشم أو التذوق – الإرهاق – السعال – الحمي – الأوجاع والألم – الصداع – التهاب الحلق- احمرار العيون أو تهيجها – الطفح الجلدى أو تغير لون أصابع اليدين أو القدمين – الإسهال.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: