تقارير

دكتورة أميرة فؤاد توضح الأثار السلبية لتناول المخدرات

 

صرحت الدكتورة أميرة فؤاد استشاري الصحة النفسية وإخصائي تعديل السلوك والإدمان بأن إدمانِ المخدرات هو تعاطي المواد المخدرة المختلفة كالماريغوانا والهيروين والكوكايين وحبوب الهلوسة وهذا للانفصال عن الواقع والغياب عن الوعي لفترة من الزمن، لكي يعيش الإنسان سعادة وهمية بعد أن يترك الإدمان عقله ضعيفًا ومشوهًا.

وأوضحت أميرة فؤاد على أن الآثار السلبية للمخدرات هي العمل على إتلاف خلايا الجهاز العصبي وتضعف التفكير بشكل كبير وكذلك تُضعف قدرة الإنسان على الاستجابة والفهم وتتسبب أيضًا في ضعف الرؤية وظهور خطوط غامقة تحت العين وتتسبب المخدرات كذلك في مشاكل في الجهاز الهضمي واضطرابات بشكل مستمر في البطن ومن أخطر الأضرار الصحية التي تتسبب فيها المخدرات، هي إضعاف حركة عضلة القلب، وهذا ما يؤدي إلى صعوبة في التنفس بشكل كبير وبشكل عام المخدرات تؤثر على الشخص وتصيبهُ بالضعف.

أما بالنسبة للآثار الاجتماعية للمخدرات فصرحت أميرة فؤاد بأنها تؤدي إلى تدمير العلاقات الاجتماعية وذلك لرغبةِ المدمن في الوجود بالقرب من أصدقائه المدمنين ويلجأ الناس للهرب من المدمنين خوفًا منهم ولسمعتهم السيئة وأن من الأضرار الاجتماعية كذلك الابتعاد عن التعليم والدراسة والعمل حيث يتحولِ الشخص إلى عالةِ ليس لها أي قيمة في المجتمع.

وألمحت أميرة فؤاد إلى أن الآثار النفسية للمخدرات هي الشعور بالنشوة والسعادة ومع زوال المفعول يعود مجددًا للشعور بالاكتئاب والحزن لأن حل المشاكل في نظره لا يكون إلا بالتعاطي مرة أخرى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: