تقارير

نقل سكان عزبة “حرب” ببولاق الدكرور لمساكنهم الجديدة بالهرم

بتوجيه من اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، وتحت إشراف اللواء تامر أبوالنجا رئيس مدينة الجيزة والمشرف على قطاع الأحياء، انتهت الجهات المعنية بالمحافظة من نقل سكان عزبة “حرب” ببولاق الدكرور لمساكنهم الجديدة بمنطقة منشأة البكاري بالهرم، وذلك ضمن خطة الدولة للقضاء على العشوائيات.

وقام محافظ الجيزة، والدكتور عبدالله الحمادي القائم بأعمال سفير دولة الإمارات العربية المتحدة، واللواء تامر أبوالنجا رئيس مدينة الجيزة، والمهندس خالد صديق رئيس صندوق تطوير العشوائيات، اليوم الأربعاء، بتسليم عقود 80 وحدة سكنية ضمن أعمال تسكين المرحلة الثانية من مشروع نقل سكان منطقة عزبة حرب غير الآمنة ببولاق الدكرور، وتسكينهم بوحدات جديدة بمنشأة البكارى بالهرم، بمنحة من الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي لإنشاء وحدات سكنية بديلة لقاطني منطقة عزبة حرب.
وقال المحافظ إن مشروع تطوير منطقة عزبة حرب يعد أحد المخططات الهامة لتوفير حياة كريمة لقاطنيها، حيث شمل إنشاء 4 عمارات سكنية كاملة التشطيبات ومدعومة بالمرافق الحيوية بسعة 180 وحدة سكنية حضارية، وذلك من خلال رؤية متكاملة ومخطط جارى تنفيذه.
وأشار المحافظ إلى أن خطوات ظهور ثمار مشروع عزبة حرب مرت بمراحل عديدة، حيث شهد في عام 2018 تسكين المرحلة الأولي من المشروع بواقع 50 أسرة، وجاري اليوم تسكين المرحلة الثانية بواقع 80 أسرة ليصبح ما تم تسكينه خلال المرحلتين 130 وحدة سكنية.
وأكد المحافظ أن أعمال التسكين تمت وفق حصر دقيق ودراسة ميدانية للأهالي القاطنين بالعزبة من خلال لجان مشكلة من الأجهزة المختصة بالمحافظة، وإجراء قرعة بين الأهالي مع مراعاة تسكين كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وذوي الاحتياجات الخاصة في الأدوار الأرضية، مشيرا إلى توفير عدد من السيارات لنقل الأثاث والمتعلقات الخاصة بهم إلى وحداتهم السكنية الجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: