سياسة

السفير سيف ملكان.. يكتب … عيد ميلاد مصر ثورة 30 يونيو



ثورة أختارت زعيم ، ثورة انتصار فيها على القوى الغاشمة المعادية لأمن الوطن والشعب العظيم شعب مصر ،
ثورة إبداء جمهورية جديدة الجمهورية الثانية بزعيم عظيم انتصر بحكمته الرشيدة على أعداء الوطن والإرهاب دون حروب او قتال بل بالفكر الرشيد بتنمية وطنه وتلبيه إحتياجات شعبه سابق العصر لتصبح جمهورية مصر العربية جمهورية جديدة الجمهورية الثانية جمهورية التنمية المستدامة جمهورية الديمقراطية والمساواة والعدل بين الجميع دون فساد .

اجتازت مصر فترة عصبية في تاريخها الاخير من الرشوة والفساد وعدم استقرار والامان بعد ثورة ٢٥ يناير ٢٠١١وقد كان لكل هذه العوامل تاثير كبير على مصر والشعب المصرى، وبعد فترة حكم الإخوان الكاذب المدعين بأسم الدين وعاشت مصر وشعبها العظيم وقت من الفتنة الطائفية فى هذا الوقت وازداد أزمة مصر فى انقطاع الكهرباء والمياه وعدم امن وامان واستقرار الداخلى والخارجى ، ولكن لن يستسلم شعب مصر و جيشها العظيم لهذا الأمر، لم يترك الجيش المصرى شعبه فى ايد غير أمينة ، وانتصر الشعب المصرى بثورته الثورة الحقيقة التى أعطت جمهورية مصر العربية رئيسا زعيما عادلا يخاف الله ولا يهيب أحدا غير الله الرئيس القائد عبد الفتاح السيسى،
أصبح الجميع يعمل لصالح الوطن دون اية غاية غير انتمائه وحبه لوطنه، وأصبح الشعب نفسه لا يسمح للخونه والإرهاب والقائمين على أعمال التخريب والعنف الدخول وسطهم تحت مسمى كاذب او شعارات خادعة .

منذ أن أصبح الرئيس الزعيم عبد الفتاح السيسى رئيسا لجمهورية مصر العربية ومصر تتقدم وتزدهر بين المجتمعات العربية والدولية ،

وقد عهد الرئيس شعبه شعب مصر بالحياة الكريمة ووفى وصدق فى عهده

عظمة مصر بعد ثورة يونيو وفى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي

الرئيس عبد الفتاح السيسى
قائد عظيم أستطاع تغير واقع مصر منذ أن تولى الحكم وخلال 7 سنوات بعد أن تعرضت مصر للإرهاب من قبل أعداء الوطن أستطاع بكل قيادية وحكمة أن يسيطر على الإرهاب التى تعرضت جمهورية مصر العربية بعد ثورة يناير وحكم الاخوان الإرهاب الفاسد،
ورغم الوقت العصيب التى كانت تمر به مصر ، والدمار الذى فعله الأعداء فى مصر، فقد استطاع بسرعة الصاروخ السيطرة على حكم الإرهاب والسيطرة بقوة على حفظ سلامة أمن شعب وطنه وبلده، إلى أن أصبحت جمهورية مصر العربية فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى دولة قوية متطورة ذات نهج حضارى معاصر،
يتحدث التاريخ والبلاد والحضارات عما أضافه الرئيس السيسى لبلده ، الرئيس الذى لم يفكر لحظه فى الراحه قبل ان يعيد تطوير العلاقات الداخلية والخارجية رئيس الانسانية بالداخل والخارج يدعم كل الشعوب يسابق الوقت ، لكى يعلو علم حضارة وطنه وشعبه ،عمل جاهدا على أعادة تدوير هيكله المؤسسات الحكومية والإنشاءات داخل وطنه لتصبح مصر بلد قوية اقتصاديا ومتطورة حضاريا تنافس العالم فى الازدهار والتطوير والاستراتيجية التى يسير بها ، تثبت أن الزعيم الرشيد الرئيس السيسى قائد حكيم ، استطاع أن يخلط بين
السيطرة على أعداء الوطن والإرهاب دون حروب او قتال بل بتفعيل دولة القانون ، وحين قال الرئيس السيسي انه ليس رجل سياسة لكنه بقوة إيمانه بحمل هذه الأمانة وإيمان شعبه الشديد به ، رأيناه مخلصا ووافيا فى عمله حتى رأيناه رجل سياسة من طراز فريد وإيمانه بالمسئولية التى أختاره فيها الشعب المصرى الآبى، أثبت للعالم انه محنك سياسيا وانه مثل أعلى لقاده العالم، ورأينا المجتمع الدولى يتحدث عن عبقرية القائد العظيم الحكيم الإنسان عبد الفتاح السيسى ورأينا ذلك فى أكثر من محفل دولى وفى أكثر من تكريم لفخامة الرئيس ،وفى زمن وجيز استطاع نقل حضارة مصر العظيمة من تدهور بعد الإرهاب إلى دولة حضارية قوية فى تاريخ شعب مصر العظيم ، بنجاح ثورة 30يونيو، وميلاد الجمهورية الثانية الجمهورية الجديدة بزعيم وشعب وجيش وشرطة وشهداء .

ولقد قام الرئيس عبد الفتاح السيسي
بإعادة تدوير المناطق العشوائية والمناطق الغير مخططة والغير آمنه لاهلها ليحقق المساواة والعدل بين شعبه وتوفير حياة كريمة لهم ،وتحقيق العدالة الإجتماعية والمساواه، بتنفيذه لعده مشاريع كبرى وتطوير المناطق العشوائية ،استطاع الرئيس عبد الفتاح السيسي ان يقوم بعمل طفرة إنشائية بتنفيذ عدة مشاريع منها:

مشروع الإسكان الاجتماعى لشريحة الشباب ومحدودى الدخل
، مشروع JANNA للإسكان الفاخر
، طرح الأراضى لتوفير الوحدات السكنية ، ولكى تعمل على تحقيق رغبة المواطنين فى تملك مسكنهم الخاص،
المشاركة مع القطاع الخاص وذلك تماشيا مع سياسة الدولة بإشراك القطاع الخاص فى عملية التنمية الشاملة، التى تشهدها الدولة المصرية فى الوقت الحالى منذ تولى الرئيس عبدالفتاح السيسى، حيث تم التعاقد على 17 مشروعاً بمساحة 19250 فداناً، بإجمالي استثمارات 500 مليار جنيه، بمدن (القاهرة الجديدة – 6 أكتوبر – الشيخ زايد – امتداد الشيخ زايد – حدائق أكتوبر).

تطوير المناطق العشوائية
عمل الرئيس عبد الفتاح السيسى بالنظر لتطوير المناطق العشوائية غير الآمنة، والمناطق غير المخططة، من أجل توفير حياة كريمة لأهالى تلك المناطق.

الصرف الصحى عمل على الأعمال الإنشائية لـ54 محطة للمعالجة الثنائية والثلاثية، تصرف على المجاري المائية القربية من نهر النيل بالصعيد

مشروعات الطرق
بذلت الدولة جهداً كبيراً فى تنفيذ مشروعات الطرق، ومحاور الطرق القومية، من أجل توفير شبكة طرق قوية، تعمل كمواصلات بين أقاليم التنمية، والعمران القائم

مدن الجيل الرابع فى مقدمتها العاصمة الإدارية الجديدة،
وخط الساحل، كمدينة العلمين ، وهى مدينة العلمين الجديدة إحدى مدن الجيل الرابع، وموقعها المميز سيجعلها بوابة مصر على إفريقيا، فهي تشهد نسبة مشروعات غير مسبوقة، مما جذبت عدد من الشركات العالمية للاستثمار بها.
كما ينفذ بمدينة العلمين الجديدة محطة تحلية مياه بطاقة 150 جودة ألف متر 3 يوميًا تعمل بالطاقة الشمسية.
وعن مشروعات الإسكان الاجتماعي، فإنه يوجد بالمدينة 10 آلاف وحدة إسكان اجتماعي.
وسيتم تنفيذ قطار مكهرب فائق الس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: