حوارات

اليوم .. “الخطاب الديني بين المسيحية والإسلام في مواجهة الفكر التكفيري” .. رسالة ماجستير بكلية الدراسات الآسيوية العليا

كتب إبراهيم أحمد

يناقش اليوم قسم الأديان المقارنة بكلية الدراسات الآسيوية العليا، بجامعة الزقازيق، رسالة الماجستير المقدمة بعنوان، ” الخطاب الديني بين المسيحية والإسلام ودوره في مواجهة الفكر التكفيري، والمقدمة من الزميل الصحفي محمد رأفت فرج، الباحث بقسم الأديان المقارنة بالكلية.

وتتكون لجنة الحكم والمناقشة من كل من الدكتورة هدى محمود درويش، رئيس قسم الأديان المقارنة بكلية الدراسات الآسيوية العليا، العميد السابق للكلية، مشرفًأ، والدكتور عبدالغني الغريب، رئيس قسم العقيدة والفلسفة الإسلامية بكلية أصول الدين والدعوة بجامعة الأزهر بالزقازيق، مناقشًا، والدكتور إكرام لمعي أستاذ الأديان المقارنة بكلية اللاهوت الانجيلية، العميد السابق للكلية مناقشًا.

وقد سلطت الرسالة الضوء على أهمية الخطاب الديني في المسيحية والإسلام، وكيف استغلت الجماعات المتطرفة في الأديان الدين، واستخدمته كوسيلة للوصول إلى أهدافها، وكيفية تأويلها الفاسد للنصوص في محاولة لتبرير جرائمها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: