سياسة

أسامة الأزهري يزور عائلة الرئيس الإندونيسي السابق عبدالرحمن وحيد في جاكرتا

كتب إبراهيم أحمد

قام العالم الأزهري ومستشار رئيس الجمهورية الشيخ أسامة الأزهري بزيارة أسرة الرئيس الإندونيسي السابق عبد الرحمن وحيد في سيجانجور، جنوب جاكرتا، أول أمس الجمعة، حيث استقبلته زوجة الراحل السيدة نورية وحيد وابنتها الثانية التي تشغل أيضًا منصب مدير مؤسسة وحيد، يني وحيد.

وقال الأزهري إن زيارته أجريت لمعرفة المزيد من المعلومات حول تاريخ حياة عبدالرحمن وحيد عندما كان صغيراً، وعندما كان لا يزال يدرس في جامعة الأزهر، متابعا: “يشرفني أن أتمكن من زيارة منزل المفكر المسلم، وكذلك الرئيس الإندونيسي السابق عبد الرحمن وحيد”.

وتأتي زيارة الأزهري لمعرفة المزيد من المعلومات الكاملة عن قصة حياة عبد الرحمن وحيد لاستكمال الموسوعة التي كتبها عنه في شكل قصص وصور وكتابات منه عندما كان لا يزال يدرس في مصر.

من المعروف أن الشيخ أسامة الأزهري كتب موسوعة الشخصيات الإسلامية والعلماء في العالم، تحتوي إحداها على سيرة ذاتية عن عبدالرحمن وحيد.

وقالت السيدة سينتا مبتسمة: “عندما كان جوس دور يدرس في مصر، لم أكن زوجته بعد”، لكنها تابعت: “طالما عاشت مع الراحل فإن التعاليم حول الإنسانية والديمقراطية والتسامح وكيفية احترام البشر، كانت دائمًا تؤيد من مبادئه”.

وأردفت: “كان يقول دائمًا للجميع: لم يسأل الله أبدًا ما هي ديانتك؟ لكن الله يسأل: ما هو العمل الصالح الذي فعلته؟”.

و أوضحت أنه بعد زوجها، حاولت مواصلة الكفاح، خلال هذا الوقت قامت السيدة سينتا بالعديد من الأنشطة. من بينها السحور مع الفقراء ودعوة جميع عناصر المجتمع بغض النظر عن أي دين.

وردًا على ذلك، اعتبر الشيخ أسامة أن ما يناضل من أجله الراحل والسيدة سينتا كان عظيمًا جدًا وله أساس واسع جدًا من البصيرة. وشبّه أن ما فعله عبدالرحمن وحيد وزوجته هو الوعظ الذي يمكن أن يمس جميع البشر، كما فعل النبي محمد، أي بالأخلاق النبيلة وبوجه مبتسم.

وخلال الأيام الماضية زارت يني زانوبا وحيد، ابنة الرئيس الإندونيسي السابق عبدالرحمن وحيد، عددًا من المقاصد الدينية التاريخية في مصر القديمة، ومنطقة الأزهر الشريف، وذلك على هامش زيارتها لمصر للمشاركة في قمة المناخ “كوب 27”.

يذكر أن الرئيس الإندونيسي الراحل عبدالرحمن وحيد قد درس في مصر، قبل أن يتولى الرئاسة في الفترة ما بين 1999 و2001، ويتميز بالسماحة الدينية والاعتدال السياسي. كما أن الراحل كان زعيمًا لنهضة العلماء، وهي جماعة إسلامية تضم 40 مليون عضو وتعد واحدة من أكبر المنظمات الإسلامية المستقلة في العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: